أهلا وسهلا بكم في منتدى شباب بطاش نتمنى لكم اجمل الاوقات برفقتنا وان ينال موقعنا اعجابكم ... طه حسين










 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
-------
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!
موضوعات ننصحك بقرائتها

شاطر| .
موضوعات منتدى شباب بطاش

الأحاديث والآثار التي لم نسمعها إلاّ من خطباء ووعّاظ هذا العصر، ولا أصل لها !!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
كاتب الموضوعرسالة

عضو مميز
المعلومات العامة - منتدى شباب بطاش
عدد المساهمات : 404
نقاط : 1138
تاريخ التسجيل : 20/07/2009

مُساهمةموضوع: الأحاديث والآثار التي لم نسمعها إلاّ من خطباء ووعّاظ هذا العصر، ولا أصل لها !!!   الإثنين مارس 29, 2010 11:32 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد الله الصلاة و السلام على رسولنا و على اله الطيبين و صحابته اجمعين .

اللهم
ارضى عن ابي بكر الصديق و عمر بن الخطاب و عثمان بن عفان و على بن ابي
طالب و فاطمة الزهراء و عائشة بنت ابي بكر الصديق و حفصة بنت عمر بن
الخطاب و عن جميع الصحابة و امهات المؤمنين.




السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.









الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده .

وبعد، فالحمد لله الذي هدانا لاتباع منهج السلف الصالح، وما كنا لنهتدي
لولا أن هدانا الله، ومن ميّزات هذا المنهج عدم قبول الأحاديث والآثار إذا
لم تثبت بإسناد صحيح، وكم نسمع من خطباء ووعّاظ هذا العصر من استشهادهم
بأحاديث وآثار لم ترد في كتابٍ من كتب الحديث، فهي لا أصل لها، مصداقاً
لقول النبي صلى الله عليه وسلّم عن قرون الخلف : " ثم يفشو الكذب " ، وقول
النبي صلى الله عليه وسلّم عند قبض العلماء : " اتخذ الناس رؤوساً جهّالاً
"، وسأبدأ بجمع الأحاديث والآثار التي لم نسمعها إلاّ من خطباء ووعّاظ هذا العصر، ولا أصل لها، والله المستعان :




1 - قصة اليهودي الذي كان يرمي القمامة على بيت النبي صلى الله عليه وسلم، ثم مرض فعاده النبي صلى الله عليه وسلّم .





فهذه
من أشهر ما نسمع على الألسنة، ولم نقف على أي مصدرٍ له، وأعلّق على هذه
القصة المفتراة؛ أنه لم يوجد يهود في مكة، فظرف القصة في المدينة، أي أن
النبي صلى الله عليه وسلّم كان في منعة بين أصحابه، ولم يكن الصحابة
ليسكتوا عن هكذا أذية والنبي في عزّة ومنعة في المدينة ولم يكن كما في مكة
يُؤذى بل يُوضَع الجزور عليه .


ولعلّ من نشرها خلط بين عيادة النبي صلى الله عليه وسلم للغلام اليهودي
الذي كان يخدمه فأسلم ، ورواية لا تصح في كتب السيرة؛ أن أبا جهل وغيره من
مشركي مكة كانوا يلقون القمامة والأذى على باب النبي صلى الله عليه وسلّم،
والله أعلم .



2 - حديث ( ما أُخِذَ بسيف الحياء فهو حرام

)

سمعته كثيراً، وآخر مرّة كانت الأحد الماضي، حين قاله أحد أئمة المساجد في درسه، وقال عقبه : ويوجد فيه خلاف، لكن معناه صحيح !!

وأظنها عبارة ذُكِرَت في أحد كتب الفقه، والتبست على الناس فظنّوها حديثاً .




3 - القصة أن الصحابة أرادوا فتح حصناً ما، فاستعصى عليهم، فجلسوا يرتاحون ويستاكون، فرآهم أهل الحصن فقالوا : " هؤلاء يحضِّرون أنفسهم ليأكلوننا !! " فاستسلموا للصحابة
.

قال الشيخ محمد عبد السلام خضر الشقيري
في "السنن والمبتدعات المتعلقة بالأذكار والصلوات :
والحكاية المشهورة على ألسنة الناس ، ويتشدق بها كثير من المتعالمين في
دروسهم ، وهي أن الصحابة غزوا غزوة ، فنال الكفار منهم ، فتساءلوا عما
هجروه من سنن المصطفى صلى الله عليه وسلم ، فتذكروا السواك ، فاستاكوا
بالجريدة ، فرآهم العدو فولوا الأدبار خوفاً منهم ، وقالوا : إنهم يسنون
أسنانهم أي يحدونها ليأكلونا .

لا أصل لها ، وإن تعجب فأعجب من ذكر المتعالمين لهذه الترهات ونشرها على الناس في المحافل والدروس مع أنها باطلة . اهـ .




4 - ما يُذكَر عن أبي بكرٍ الصدّيق رضي الله عنه أنه قال : ( لو دخلتُ برجلي اليمنى الجنة لم آمن وأطمئن حتى تدخل رجلي اليسرى
) .

لم أعثر عليه في كتاب رغم بحثي عنه منذ سنين .





5 - حديث ( الدين المعاملة )،

قال العلامة الألباني رحمه الله في سلسلة الأحاديث الضعيفة والموضوعة
المجلد الخامس ( ص 11 ) : ... ولا أصل لذلك، ولا في الأحاديث الموضوعة!




6 - حديث ( مضى عهد النوم يا خديجة ) ذكره سيد قطب في كتابه " الظلال / تفسير سورة المزمل "، ولم يذكره غيره، ولا أصل له .




7 - حديث { تعلموا السحر، ولا تعملوا به }

قال الشيخ مشهور سلمان : حديث لا أصل له ، ولا يجوز أن ينسب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم .



8 - حديث ( من قلّد عالماً لقي الله سالماً ) ،

قال
العلامة الألباني في السلسلة الضعيفة ( 551 ) : لا أصل له، وقد سُئل عنه
السيد رشيد رضا فأجاب في مجلة " المنار " ( 34 / 759 ) بقوله : ليس بحديث .





9 - حديث ( خذوا من القرآن ما شئتم لما شئتم ) ،

قال الألباني في السلسلة الضعيفة ( 557 ) : لا أصل له فيما أعلم، وقال
السيد رشيد رضا في " المنار " ( 28 / 660 ) : لم أره في شيء من كتب الحديث
.



10 - حديث ( اثنتان لا تقربهما : الشرك بالله، والإضرار بالناس )،

قال العلامة الألباني في السلسلة الضعيفة ( 7 ) : لا أصل له، وقد اشتهِرَ بهذا اللفظ، ولم أقف عليه في شيء من كتب الحديث .




11 - حديث ( من أذّن فليُقِم )،

قال العلامة الألباني في السلسلة الضعيفة ( 35 ) : لا أصل له بهذا اللفظ، وإنما روي بلفظ : ( من أذّن فهو يقيم ) .



12 - حديث ( إذا صعد الخطيبُ المنبرَ، فلا صلاة ولا كلام )،

قال العلامة الألباني في السلسلة الضعيفة ( 87 ) : باطل، وقد اشتهر بهذا اللفظ على الألسنة، وعُلِّق على المنابر، ولا أصل له .



13 - حديث ( إن الله يسأل عن صحبة ساعة )،

قال العلامة الألباني في السلسلة الضعيفة ( 123 ) : اشتهر هكذا على الألسنة، ولا أعرفه بهذا اللفظ .


14 -
حديث ( كل مرعبٍ في النار ) أو ( المرعبون في النار ) ،

قال
أبو معاوية البيروتي : بحثتُ عنه منذ زمانٍ فلم أجده، والذي وجدته ويقاربه
هو حديث ( كل مؤذٍ في النار )، رواه ابن عساكر في تاريخه وحكم عليه
الألباني بالوضع في " ضعيف الجامع " .






15 - تابعونا في الحلقة القادمة








هل تريد أن يُبارَك لك في علمك ؟


قال الإمام الألباني : قال العلماء : (من بركة العلم عزو كل قول إلى قائله )، لأن في ذلك ترفّعاً عن التزوير .


منقول

اضف الى جوجل+



توقيع: حفيدة عائشة



منتدى إسلامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
موضوعات منتدى شباب بطاش

الأحاديث والآثار التي لم نسمعها إلاّ من خطباء ووعّاظ هذا العصر، ولا أصل لها !!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
كاتب الموضوعرسالة

عضو مميز
المعلومات العامة - منتدى شباب بطاش
عدد المساهمات : 404
نقاط : 1138
تاريخ التسجيل : 20/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: الأحاديث والآثار التي لم نسمعها إلاّ من خطباء ووعّاظ هذا العصر، ولا أصل لها !!!   الإثنين مارس 29, 2010 11:33 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد الله الصلاة و السلام على رسولنا و على اله الطيبين و صحابته اجمعين .

اللهم
ارضى عن ابي بكر الصديق و عمر بن الخطاب و عثمان بن عفان و على بن ابي
طالب و فاطمة الزهراء و عائشة بنت ابي بكر الصديق و حفصة بنت عمر بن
الخطاب و عن جميع الصحابة و امهات المؤمنين.


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.


‏و حدثنا ‏ ‏قتيبة بن سعيد ‏ ‏ومحمد بن رمح بن المهاجر ‏ ‏قال ‏ ‏ابن رمح
‏ ‏أخبرنا ‏ ‏الليث ‏ ‏عن ‏ ‏عقيل ‏ ‏عن ‏ ‏ابن شهاب ‏ ‏أخبرني ‏ ‏سعيد بن
المسيب ‏ ‏أن ‏ ‏أبا هريرة ‏ ‏أخبره ‏

‏أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏إذا قلت لصاحبك أنصت يوم الجمعة والإمام يخطب فقد لغوت.

و
حدثني ‏ ‏عبد الملك بن شعيب بن الليث ‏ ‏حدثني ‏ ‏أبي ‏ ‏عن ‏ ‏جدي ‏
‏حدثني ‏ ‏عقيل بن خالد ‏ ‏عن ‏ ‏ابن شهاب ‏ ‏عن ‏ ‏عمر بن عبد العزيز ‏
‏عن ‏ ‏عبد الله بن إبراهيم بن قارظ ‏ ‏وعن ‏ ‏ابن المسيب ‏ ‏أنهما حدثاه
أن ‏ ‏أبا هريرة ‏ ‏قال سمعت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يقول ‏
‏بمثله ‏ ‏و حدثنيه ‏ ‏محمد بن حاتم ‏ ‏حدثنا ‏ ‏محمد بن بكر ‏ ‏أخبرنا ‏
‏ابن جريج ‏ ‏أخبرني ‏ ‏ابن شهاب ‏ ‏بالإسنادين جميعا في هذا الحديث ‏
‏مثله ‏ ‏غير أن ‏ ‏ابن جريج ‏ ‏قال ‏ ‏إبراهيم بن عبد الله بن قارظ ‏



صحيح مسلم بشرح النووي


‏قوله صلى الله عليه وسلم : ( إذا قلت لصاحبك أنصت يوم الجمعة والإمام يخطب فقد لغوت ) ‏


‏وفي
الرواية الأخرى : ( فقد لغيت ) . قال أبو الزناد : هي لغة أبي هريرة وإنما
هو : ( فقد لغوت . قال أهل اللغة : يقال : لغا يلغو كغزا يغزو , ويقال :
لغي يلغى كعمي يعمى , لغتان الأولى أفصح , وظاهر القرآن يقتضي هذه الثانية
التي هي لغة أبي هريرة . قال الله تعالى : { وقال الذين كفروا لا تسمعوا
لهذا القرآن والغوا فيه } وهذا من لغي يلغى , ولو كان من الأول لقال :
والغوا بضم الغين , قال ابن السكيت وغيره : مصدر الأول اللغو , ومصدر
الثاني اللغي , ومعنى ( فقد لغوت ) أي قلت اللغو , وهو الكلام الملغي
الساقط الباطل المردود , وقيل : معناه قلت غير الصواب , وقيل : تكلمت بما
لا ينبغي . ففي الحديث النهي عن جميع أنواع الكلام حال الخطبة , ونبه بهذا
على ما سواه لأنه إذا قال أنصت وهو في الأصل أمر بمعروف , وسماه لغوا
فيسيره من الكلام أولى , وإنما طريقه إذا أراد نهي غيره عن الكلام أن يشير
إليه بالسكوت إن فهمه , فإن تعذر فهمه فلينهه بكلام مختصر ولا يزيد على
أقل ممكن . واختلف العلماء في الكلام هل هو حرام أو مكروه كراهة تنزيه ؟
وهما قولان للشافعي , قال القاضي : قال مالك وأبو حنيفة والشافعي وعامة
العلماء : يجب الإنصات للخطبة , وحكي عن النخعي والشعبي وبعض السلف : أنه
لا يجب إلا إذا تلا فيها القرآن . قال : واختلفوا إذا لم يسمع الإمام هل
يلزمه الإنصات كما لو سمعه ؟ فقال الجمهور : يلزمه , وقال النخعي وأحمد
وأحد قولي الشافعي : لا يلزمه . ‏



‏قوله
صلى الله عليه وسلم : ( والإمام يخطب ) دليل على أن وجوب الإنصات والنهي
عن الكلام إنما هو في حال الخطبة , وهذا مذهبنا ومذهب مالك والجمهور ,
وقال أبو حنيفة : يجب الإنصات بخروج الإمام . ‏

اضف الى جوجل+



توقيع: حفيدة عائشة



منتدى إسلامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: فى رحاب الإسلام :: بطاش .. فيـ رحابـ الإسلامـ-

Google