أهلا وسهلا بكم في منتدى شباب بطاش نتمنى لكم اجمل الاوقات برفقتنا وان ينال موقعنا اعجابكم ... طه حسين










 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
-------
اسم العضو:
الباسورد:
قم بتسجيلي تلقائيا في كل زيارة:
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!
موضوعات ننصحك بقرائتها

شاطر| .
موضوعات منتدى شباب بطاش

أعيادهم ليست لنا ملف (الاحتفال برأس السنة ـ الكريسماس ـ ؟)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
كاتب الموضوعرسالة

المدير العام
المعلومات العامة - منتدى شباب بطاش
عدد المساهمات : 6716
نقاط : 13128
تاريخ التسجيل : 27/05/2009
العمر : 33

مُساهمةموضوع: أعيادهم ليست لنا ملف (الاحتفال برأس السنة ـ الكريسماس ـ ؟)    الأربعاء ديسمبر 21, 2011 4:55 pm

الاحتفال برأس السنة ـ الكريسماس ـ ؟

أخبر النبي صلى الله عليه وسلم
أن لكل قوم عيد وأن عيدي المسلمين
هما عيد الفطر وعيد الأضحى
وأنكر على المسلمين الذين يحتفلون بغيرهما من الأعياد
وأخبر أن الله تعالى أبدلهم خيرا من هذه الأعياد الباطلة

فلا يجوز لنا أن نحتفل بأعياد الكفار أو أن نشاركهم فيها
لأن في هذا إقرار لهم على كفرهم وافترائهم على الله تعالى


ولا يجوز قبول هداياهم أو إجابة دعواتهم في أيام عيدهم

بل وتحرم تهنئتهم برأس السنة الميلادية لأن هذا اقرار لهم على باطلهم
لوبل ولا يجوز أن يهنيء المسلمون بعضهم بعضا
لأن في في هذا تشبه بالكفار

وصل الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

اضف الى جوجل+



توقيع: طه حسين



عندك أى سؤال عايز تسأله ليا؟
من هنا فى صفحتى وعلى الرحب والسعه

الصفحة الخاصه بـ : العضو / طه حسين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.battash.com
موضوعات منتدى شباب بطاش

أعيادهم ليست لنا ملف (الاحتفال برأس السنة ـ الكريسماس ـ ؟)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
كاتب الموضوعرسالة

المدير العام
المعلومات العامة - منتدى شباب بطاش
عدد المساهمات : 6716
نقاط : 13128
تاريخ التسجيل : 27/05/2009
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رد: أعيادهم ليست لنا ملف (الاحتفال برأس السنة ـ الكريسماس ـ ؟)    الأربعاء ديسمبر 21, 2011 4:56 pm



بعد حمدك الله وثنائك عليه بما لا يقل عن سبعة عشرة مرة في اليوم والليلة
فإنّك تدعو في صلاتك قائلاً: {اهدِنَــــا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ} [سورة الفاتحة: 6]،
ثم تحدد معالم هذا الصراط وتشترط فيه فتقول: {صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ} [سورة الفاتحة: من الآية 7]
أي
الذي سار عليه النبيون والصديقون والصالحون، الصراط الذي نصبه الله تعالى
وبين معالمه رسوله صلى الله عليه وسلم، ثم تثني بوصف آخر تمايز فيه طرق
وسبل أهل الضلالة والخسران
فتقول: {غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ} اليهود {وَلاَ الضَّالِّينَ} [سورة الفاتحة: من الآية 7] النصارى.


لقد
دلت سورة الفاتحة التي يحفظها كل أميّ فضلاً عن كل مفكر وكاتب صحافي على
أنّ مخالفة اليهود والنصارى في كل ما هو من خصائص دياناتهم وعباداتهم
وعاداتهم التي أصبحت من شعائرهم الظاهرة أمر مقصود من الشارع الحكيم،
ومصداق ذلك قوله تعالى: {ثُمَّ جَعَلْنَاكَ عَلَى شَرِيعَةٍ مِّنَ الْأَمْرِ فَاتَّبِعْهَا وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاء الَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ} [سورة الجاثية: 18]، فالتزامنا الصراط المستقيم يقتضي شرعاً مخالفة أصحاب الجحيم.


ولذلك
كان من هدي رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم مخالفة أهل الكتاب في أمور
العادات والعبادات في أصلها ووصفها، فصلى في نعليه لأنّ اليهود لا يصلون
بهما وأمر يتغيير الشيب وصبغه لأنّ أهل الكتاب لا يصبغون، ونهى عن اتخاذ
المساجد على القبور مخالفة لأهل الكتاب وأمر بحف الشوارب وإعفاء اللحى
مخالفة لهم ورغب بالسحور للصائم لأنّ أهل الكتاب لا يفعلون ذلك، ونهى عن
قصد الصلاة دون سبب وقت شروق الشمس وعند غروبها لأنّه وقت سجود الكفار لها،
حتى طفح الكيل عندهم وقالوا: ما يريد هذا الرجل أن يدع شيئاً من أمرنا
إلاّ وخالفنا فيه! وقد نص أهل العلم على أنّ مخالفة أهل الكتاب لا تختلف عن
مخالفة الشيطان فهو شيخ طريقتهم وإمام ملتهم.


وإذا
كان النبي صلى الله عليه وسلم قد خالف أهل الكتاب في (وصف العمل) حين
يتفقون فيه مع المسلمين في (أصله) كصوم عاشوراء، حيث خالفهم فيه بالترغيب
في صوم يوم قبله فماذا نقول عن أعياد وعبادات هم أحدثوها كعيد الميلاد
والاحتفال برأس السنة الميلادية؟! لقد نص أهل العلم على أنّ موافقتهم في
أعيادهم هذه وتهنئتهم بها وإرسال الهدايا لهم وقبولها منهم محرم شرعاً وهو
نوع من الموالاة لهم والرضى باعتقادهم الباطل ودينهم المنسوخ القائم على
الأساس الباطل: {إِنَّ اللّهَ ثَالِثُ ثَلاَثَةٍ} [سورة المائدة : من الآية 73]، ذلك القول الذي {تَكَادُ السَّمَاوَاتُ يَتَفَطَّرْنَ مِنْهُ وَتَنشَقُّ الْأَرْضُ وَتَخِرُّ الْجِبَالُ هَدّاً} [سورة مريم: 90]، ووالله إنّ مجرد شهود هذه الأعياد محرم ومنكر عظيم لقوله تعالى: {وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ} [سورة الفرقان: من الآية 72]،
قال جمهور المفسرين: "هي أعياد المشركين". فكيف بالموافقة لهم وإرسال (التهاني القلبية الحارة)!!


وهذا رجل في عهد النبي صلى الله عليه وسلم نذر أن ينحر إبلاً بمكان يطلق عليه (بوانة)
فقال له صلى الله عليه وسلم: «هل كان فيها وثن من أوثان الجاهلية يعبد؟». قال: لا، قال: «فهل كان فيها عيد من أعيادهم». قال: لا،
فقال صلى الله عليه وسلم: «أوف بنذرك فإنّه لا وفاء لنذر في معصية الله».
فدل هذا الحديث على أنّ الذبح والتقرب إلى الله في أماكن أعيادهم معصية
وهذا مضمونه إبطال عيدهم وتحريمه، ولذلك منع الفاروق المسلمين من مشاركة
المشركين في أعيادهم فقال: "لا تتعلموا رطانة الأعاجم ولا تدخلوا على المشركين في كنائسهم في يوم عيدهم فإنّ السخط تنزل عليهم".


إنّنا
نوجه هذا (التأصيل العقدي) إلى أصحاب الأقلام الذين ارتضعوا من ثدي
العلمانية الناقصة وتربوا في حجرها فـ (قاءت) أقلامهم سما زعافا وكتبوا
تعاطفا مع أحبابهم وإخوانهم النصارى استنكارا ـ كما زعموا ـ على أهل الشرع
الذين يمنعون المشاركة في احتفالات أعياد النصارى في رأس السنة، وهم لا
زالوا ـ من حيث يعلمون أو لا يعلمون ـ يضربون (بغباء مفرط) و(انهزامية
ممجوجة) على وتر (التسامح الديني) فدافعوا دفاع المستميت عن ديانات الكفر
ودعاة الضلالة ولم نقرأ لهم بالمقابل كلمة حق في الدفاع عن النبي صلى الله
عليه وسلم حين تعرض له أحبابهم بالاستهزاء والانتقاص، أفهكذا يهون عليكم
مقام النبوة فتكونون صما بكما عميا لا تبالون ثم تغارون بالمقابل زورا
وبهتانا على المشركين النجس؟!


ها أنتم (تتسامحون وتتعاطفون) وهم (يشركون ويسبون) وها أنتم (تهنئون)
وهم لا يزالون يقتلون ويبيدون، فمتى تعوون وتعقلون؟!


ولعل
الحقيقة الغائبة عن أولئك القوم هي أنّ الأمر لا يقتصر على التهنئة
والمشاركة بالأعياد والحفلات، بل إنّ الهدف أبعد من ذلك فإنّهم لن يرضوا
منكم بشيء حتى تكونوا مثلهم وتتبعوا ملتهم وتدخلوا جحر الضب معهم كما قال
تعالى: {وَلَن تَرْضَى عَنكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ}[سورة البقرة: من الآية 120]. وقال صلى الله عليه وسلم: «لتتبعن سنن من كان قبلكم حذو القذة بالقذة حتى ولو دخلوا جحر ضب لدخلتموه». قالوا: اليهود والنصارى؟ قال: «فمن!!».


إنّ
(التسامح) لا يعني مطلقا المداهنة والرضا بالباطل والكفر الصريح، فهناك حد
فاصل بين التوحيد الشرك والإيمان والكفر، والولاء والبراء الحق والمداهنة
على حساب العقيدة وأصول الدين، إنّ أولئك الكتاب بدعوتهم مشاركة النصارى
بأعيادهم يحيون بدعة (زمالة الأديان) أو (نظرية الوحدة) تلك البدعة السيئة
والفكرة المنكرة الخبيثة التي نادى بها جمال الدين الإيراني قديما فهدم بها
أصل الولاء والبراء وأزال الحدود الفاصلة بين الإسلام وغيره من الملل
والنحل حتى صار الكلام حول هذه الأصول عند كثير من المسلمين وللأسف تشددا
وإرهابا فكريا، وهو في حقيقة الأمر (برودة في الدين) و(مضادة لشرع رب
العالمين) فإلى الله المشتكى!


سلسلة العلامتين

و رحمالله العلامة ابن القيم، الذي قال في قصيدته المشهورة:
أَعُبَّادَ المسيحِ لنا سؤال

نريد جوابه ممن وعاه

إذا مات الإله بصنعقوم

أماتوه فما هذا الإله؟

وهل أرضاه ما نالوه منه؟

فبشراهم إذا نالوارضاه!وإن سخط الذي فعلوه فيه فقوتهم إذن أوهت قواه

وهل بقي الوجود بلاإلهسميع يستجيب لمن دعاه؟

وهل خلت الطباق السبع لما

ثوى تحت التراب وقدعلاه؟وهل خلت العوالم من إله

يدبرها وقد سُمِرَت يداه

وكيف تخلت الأملاكعنه بنصرهم وقد سمعوا بكاه؟

وكيف أطاقت الخشبات حمل الإله الحق شُدَّ علىقفاه؟!وكيف دنا الحديد إليه حتىيخالطه، ويلحقه أذاه؟

وكيف تمكنت أيديعداهوطالت حيث قد صفعوا قفاه؟

وهل عاد المسيح إلى حياة

أم المحيي له ربسواه؟ويا عجبا لقبر ضم ربا

وأعجب منه بطن قد حواه!أقام هناك تسعا منشهورلدى الظلمات من حيض غذاه

وشق الفرج مولودا صغيرا

ضعيفا فاتحا للثديفاه!ويأكل ثم يشرب ثم يأتيبلازم ذاك هل هذاإله؟!

اضف الى جوجل+



توقيع: طه حسين



عندك أى سؤال عايز تسأله ليا؟
من هنا فى صفحتى وعلى الرحب والسعه

الصفحة الخاصه بـ : العضو / طه حسين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.battash.com
موضوعات منتدى شباب بطاش

أعيادهم ليست لنا ملف (الاحتفال برأس السنة ـ الكريسماس ـ ؟)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
كاتب الموضوعرسالة

المدير العام
المعلومات العامة - منتدى شباب بطاش
عدد المساهمات : 6716
نقاط : 13128
تاريخ التسجيل : 27/05/2009
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رد: أعيادهم ليست لنا ملف (الاحتفال برأس السنة ـ الكريسماس ـ ؟)    الأربعاء ديسمبر 21, 2011 4:57 pm

هذه بعض التواقيع يستطيع العضو
ان يضعها في توقيعه خلال هذه الفترة

















اضف الى جوجل+



توقيع: طه حسين



عندك أى سؤال عايز تسأله ليا؟
من هنا فى صفحتى وعلى الرحب والسعه

الصفحة الخاصه بـ : العضو / طه حسين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.battash.com
موضوعات منتدى شباب بطاش

أعيادهم ليست لنا ملف (الاحتفال برأس السنة ـ الكريسماس ـ ؟)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
كاتب الموضوعرسالة

المدير العام
المعلومات العامة - منتدى شباب بطاش
عدد المساهمات : 6716
نقاط : 13128
تاريخ التسجيل : 27/05/2009
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رد: أعيادهم ليست لنا ملف (الاحتفال برأس السنة ـ الكريسماس ـ ؟)    الأربعاء ديسمبر 21, 2011 4:57 pm






نبدأ على بركة الله


فتاوى







ما
حكم تهنئة الكفار بعيد الكريسماس؟ وكيف نرد عليهم إذا هنؤونا به؟ وهل يجوز
الذهاب إلى أماكن الحفلات التي يقيمونها بهذه المناسبة؟ وهل يأثم الإنسان
إذا فعل شيئاً مما ذكر بغير قصد؟ وإنما فعله إما مجاملة أو حياءً أو
إحراجاً أو غير ذلك من الأسباب؟ وهل يجوز التشبه بهم في ذلك؟


المفتي: محمد بن صالح العثيمين

تهنئة
الكفار بعيد الكريسماس أو غيره من أعيادهم الدينية حرام بالاتفاق، كما نقل
ذلك ابن القيم -رحمه الله- في كتابه: "أحكام أهل الذمة"، حيث قال: "وأما
التهنئة بشعائر الكفر المختصة به فحرام بالاتفاق، مثل أن يهنئهم بأعيادهم
وصومهم، فيقول: عيد مبارك عليك، أو تهنأ بهذا العيد ونحوه، فهذا إن سلم
قائله من الكفر فهو من المحرمات، وهو بمنزلة أن تهنئه بسجوده للصليب، بل
ذلك أعظم إثماً عند الله، وأشد مقتاً من التهنئة بشرب الخمر وقتل النفس،
وارتكاب الفرج الحرام ونحوه. وكثير ممن لا قدر للدين عنده يقع في ذلك، ولا
يدري قبح ما فعل، فمن هنأ عبداً بمعصية أو بدعة أو كفر فقد تعرض لمقت الله
وسخطه". انتهى كلامه رحمه الله....................................
إلى ءاخره


طريق الإسلام









هل يجوز لنا الاجتماع ليلة رأس السنة للذِّكر والدعاء وقراءة القرآن ؟

هذه
الرسالة رأيتها كثيراً على الإنترنت ، ولكن في الحقيقة لم أرسلها لشكِّي
في كونها من البدعة ، فهل يجوز نشرها ، ونثاب عليها ، أم إنه لا يجوز هذا
لأنه بدعة ؟ " إن شاء الله كلنا سنقوم الساعة 12 ليلة رأس السنة ، ونصلي
ركعتين ، أو نقرأ قرآناً ، أو نذكر ربنا ، أو ندعو، لأنه لو نظر ربنا للأرض
في الوقت الذي معظم العالم يعصيه : يجد المسلمين لا زالوا على طاعتهم ،
بالله عليك ابعث الرسالة هذه لكل الذين عندك، لأنه كلما كثر عددنا : كلما
ربنا سيرضى أكثر " . أفيدوني ، أفادكم الله .


الحمد لله
قد
أحسنتِ غاية الإحسان في عدم نشر تلك الرسالة ، والتي انتشرت في كثير من
المواقع الإلكترونية التي يغلب عليها طابع العامية والجهل .

والذين
نشروا تلك الرسالة وأرادوا من المسلمين القيام بالصلاة والذِّكر : لا نشك
أن نياتهم طيبة ، وعظيمة ، وخاصة أنهم أرادوا أن تقوم طاعات وقت قيام
المعاصي ، لكن هذه النية الطيبة الصالحة لا تجعل العمل شرعيّاً صحيحاً
مقبولاً ، بل لا بدَّ من كون العمل موافقاً للشرع في سببه ، وجنسه ،
وكمَِّه ، وكيفه ، وزمانه ، ومكانه ، - وانظر تفصيلاً لهذه الأصناف الستة
في جواب السؤال رقم : (
21519 ) - وبمثل هذا يميِّز المسلم العمل الشرعي من البدعي .............. إلى ءاخره

الإسلام سؤال وجواب


هل
يجوز للمسلمين أن يشارك مع المسيحيين في أعيادهم، المعروف بـ "الكريسماس"
الذي ينعقد آخر شهر ديسمبر أم لا؟ بعض الناس ينسبون لهم مناسبة بالعلم
لكنهم يجلسون في مجالس المسيحيين في عيدهم ويقولون بجوازه، فقولهم هذا صحيح
أم لا؟ وهل لهم دليل شرعي على جوازه أم لا؟


المفتي: فتاوى اللجنة الدائمة بالسعودية<blockquote class="editor">
لا
تجوز مشاركة النصارى في أعيادهم، ولو شاركهم فيها من ينتسب إلى العلم؛ لما
في ذلك من تكثير عددهم، والإعانة على الإثم، قال تعالى: {وَتَعَاوَنُواْ
عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ
وَالْعُدْوَانِ} الآية [المائدة:2].


وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

مجموع فتاوى اللجنة الدائمة بالسعودية - المجلد السادس عشر (العقيدة).

طريق الاسلام
بعض المسلمين يشاركون النصارى في أعيادهم فما توجيهكم ؟

لا
يجوز للمسلم ولا المسلمة مشاركة النصارى أو اليهود أو غيرهم من الكفرة في
أعيادهم بل يجب ترك ذلك؛ لأن من تشبه بقوم فهو منهم، والرسول عليه الصلاة
والسلام حذرنا من مشابهتهم والتخلق بأخلاقهم.

فعلى المؤمن وعلى المؤمنة الحذر من ذلك، ولا تجوز لهما المساعدة في ذلك بأي شيء، لأنها أعياد مخالفة للشرع.
فلا
يجوز الاشتراك فيها ولا التعاون مع أهلها ولا مساعدتهم بأي شيء لا بالشاي
ولا بالقهوة ولا بغير ذلك كالأواني وغيرها، ولأن الله سبحانه يقول:
وَتَعَاوَنُوا
عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ
وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ
[1]، فالمشاركة مع الكفرة في أعيادهم نوع من التعاون على الإثم والعدوان.


[1] سورة المائدة الآية 2.</blockquote>

اضف الى جوجل+



توقيع: طه حسين



عندك أى سؤال عايز تسأله ليا؟
من هنا فى صفحتى وعلى الرحب والسعه

الصفحة الخاصه بـ : العضو / طه حسين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.battash.com
موضوعات منتدى شباب بطاش

أعيادهم ليست لنا ملف (الاحتفال برأس السنة ـ الكريسماس ـ ؟)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
كاتب الموضوعرسالة

مشرفة المنتدى
المعلومات العامة - منتدى شباب بطاش
عدد المساهمات : 2840
نقاط : 5510
تاريخ التسجيل : 16/11/2010

مُساهمةموضوع: رد: أعيادهم ليست لنا ملف (الاحتفال برأس السنة ـ الكريسماس ـ ؟)    الجمعة ديسمبر 23, 2011 11:04 pm

جزاك الله الخير
وجعل ما ذكرت في ميزان اعمالك

اضف الى جوجل+



توقيع: جردينيا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: فى رحاب الإسلام :: بطاش .. فيـ رحابـ الإسلامـ-

Google