أهلا وسهلا بكم في منتدى شباب بطاش نتمنى لكم اجمل الاوقات برفقتنا وان ينال موقعنا اعجابكم ... طه حسين










 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
-------
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

شاطر| .
موضوعات منتدى شباب بطاش

منزل وزير الداخلية السابق.. من ثكنة أمنية إلى مواطن وأمين وعسكري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
كاتب الموضوعرسالة

المدير العام
المعلومات العامة - منتدى شباب بطاش
عدد المساهمات : 6696
نقاط : 13106
تاريخ التسجيل : 27/05/2009
العمر : 33

مُساهمةموضوع: منزل وزير الداخلية السابق.. من ثكنة أمنية إلى مواطن وأمين وعسكري   الأحد مارس 22, 2015 10:32 am

بمسقط رأسه بالسويس

منزل وزير الداخلية السابق.. من ثكنة أمنية إلى مواطن وأمين وعسكري



[*]منزل وزير الداخلية يسار الصورة

"عاش الملك.. مات الملك" هكذا علق العديد من أهالي مدينة السويس على تقليص الإجراءات الأمنية المشددة التي كانت تفرضها الوزارة على محيط منزل عائلة وزير الداخلية السابق "محمد إبراهيم" بمسقط رأسه بمدينة السويس، واقتصارها بعدما كان يشرف عليها قيادات أمنية رفيعة المستوى، على أمين شرطة وعسكري.
فبعد صدور قرار إقالته بدقائق معدودة- بحسب الأهالي– اختفت كمائن التفتيش وكاميرات المراقبة من محيط منزل الكائن بأحد الأبراج السكنية بمنطقة الملاحة بوسط مدينة والتي لا يزال يقطنها عدد من أفراد عائلته، كما اختفت الصدّادات الحديدية والمطبات الصناعية بالمنطقة .
رغم تعيينه مستشارًا أمنيًا بدرجة نائب رئيس وزراء اقتصرت الحراسة على منزله- الذي تعرض في شهر أبريل من العام الماضي لهجوم مسلح من قبل مجهولين لم تتمكن الوزارة من ضبطهم رغم الحراسة الشديدة- على أمين شرطة وعسكري، باعتبار أن الوزير بعد إقالته رجع لصفوف المواطنين.
قال محمد أحمد السيد "أحد سكان المنطقة" إنه بعد تعيين اللواء محمد ابراهيم وزيرًا للداخلية انتشرت قوات الأمن حول المنزل الذي تسكنه والدته وأشقاؤه وتم تركيب كاميرات مراقبة والتحقق من المارة والقاطنين في المنطقة لضمان سلامة أسرة الوزير إلا أنه عقب دقائق من إقالته اختفت كل الإجراءات الأمنية .
أضاف محمد علي "عامل بأحد المحال" إن الكمين الأمني الذي كان منصوبًا أمام المنزل كان صارماً ويتحقق من جميع المارة والسيارات .. وأقامت قوات الأمن " مطباً صناعياً " كبيراً  أمام المنزل ليكون عائقاً أمام السيارات وان كان ذلك اغضب الوزير وقتها وأمر بإزالته " .
معاملة سيئة
وقال " أنا كسويسي " وتعاملت مع وزير الداخلية عندما كان يجلس معنا هو وشقيقه قبل توليه الوزارة في أحد المقاهي المجاورة للمنزل حزنت من تعامل الأمن معه بعد مغادرته الوزارة لأنه مازال مهددًا بالاغتيال .
 
من جانبه قال أحد أفراد عائلة الوزير السابق إن "إبراهيم" كان حريصًا على عدم تشديد الحراسة على المنزل حتي لا يتسبب ذلك في مضايقه "جيرانه" وإنه كان يعلم أنه سيأتي يوم يغادر فيه الوزارة وسيكون مواطنًا عاديًا.
أضاف أن الوزير كان يريد مع بدء توليه الوزارة أن يصطحب معه والدته إلى القاهرة لضمان سلامتها ولكنها رفضت ذلك لأنها "تعشق" السويس. حسب وصفه .
وقال إن الوزير عندما علم منا بنصب قوات الأمن مطبات صناعية أثارت غضب المواطنين العام الماضي اتصل فورًا بمدير الأمن السابق خليل حرب وطلب منه إزالتها فوراً وأرسل اعتذرًا إلى أبناء المنطقة من خلال أشقائه .
وأضاف أن والدة الوزير السابق كانت ترفض كل هذه الإجراءات الأمنية وكانت دائمًا ما تقول "العمر واحد".
 

مدير امن السويس في عملية تأمين لمنزل الوزير قبل اقالته
 



مدير الأمن في عملية تامين لمنزل الوزير قبل اقالته

اضف الى جوجل+



توقيع: طه حسين



عندك أى سؤال عايز تسأله ليا؟
من هنا فى صفحتى وعلى الرحب والسعه

الصفحة الخاصه بـ : العضو / طه حسين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.battash.com
صفحة 1 من اصل 1

Google